تجارة الفوركس باتت أمرا متاحا للجميع

الفوركس بات من السهولة بحيث أتاح لأي فرد يرغب في الاستفادة منه تحقيق ذلك . سوق تبادل الصرف الأجنبي هو سوق عالمي يصل حجمه وفقا لبعض التقديرات إلي نحو ثلاثين ضعف من حجم سوق الأسهم في الولايات المتحدة . وهذه احد الأرقام التي يمكن وضعها إلى جانب إحصائيات أخرى . كشخص يرغب في الاستثمار في سوق الفوركس فانه يتعين عليك ان تفهم الأساسيات التي يعمل على اساسها سوق العملات . الفوركس يجعل الأمر أكثر سهولة بالنسبة للمبتدئين الراغبين في فهم آليات عمل السوق .
سوق الفوركس يتضمن شراء وبيع العملات الأجنبية في شكل أزواج . علي سبيل المثال فأنت تقوم بشراء الدولار الأمريكي في مقابل بيع الباوند البريطاني أو تبيع المارك الألماني في مقابل شراء الين الياباني . قد يكون السؤال هنا هو لماذا تباع وتشتري العملات؟ الإجابة ببساطة ؛ هو ان الحكومات والشركات تحتاج إلي عملات أجنبية من اجل مشترياتهم ومدفوعاتهم للحصول علي سلع وخدمات متنوعة . وهذا النوع من التجارة يمثل نحو 5% من كافة التعاملات في سوق الفوركس , فيما الـ 95% الأخرى يتم القيام بها من اجل المضاربة والتجارة .في واقع الأمر فان الشركات سوف تشتري العملات الأجنبية حين تهبط قيمتها وذلك بهدف حماية استثماراتهم المالية . احد الأشياء الأخرى التي يتوجب معرفتها عن سوق الفوركس هو ان معدلات الصرف تتغير بشكل مستمر وعلي أساس يومي ومن ثم فان المستثمرون والمديرين الماليين يقتفون اثر معدلات الصرف في سوق الفوركس بشكل يومي .
هؤلاء المنخرطون في العمل في تجارة الفوركس يعلمون ان ما يقرب من 85% من التداولات في السوق يتم القيام بها باستخدام عملات الدولار الأمريكي والين الياباني واليورو والباوند البريطاني والفرنك السويسري والدولار الكندي والدولار الاسترالي . ويرجع هذا إلي ان هذه العملات تعد الأكثر سيولة علي مستوى العالم ( يمكن بيعها وشراءها بكل سهولة .حتى ان الدولار الأمريكي في واقع الأمر يعد العملة الأكثر تميزا حتى في بلدان مثل أفغانستان والعراق وفيتنام وغيرها ).
كون السوق يعمل علي مدار الأربعة وعشرين ساعة في اليوم وسبعة أيام في الأسبوع, فان هذا يعني ان أسوق التداول تفتح في أوقات متباينة في المراكز المالية المتواجدة في سيدني وطوكيو ولندن ونيويورك .المستثمرون والمضاربون علي حدا سواء يستجيبون إلي المواقف المتغيرة بشكل دائم والتي علي أساسها يقومون ببيع وشراء العملات بشكل مستمر . في واقع الحال فان كثيرون منهم يعملون في سوقين أو أكثر لتبادل العملات باستخدام بعض الموازنات لتحقيق أرباح ( الشراء من احد الأسواق والبيع في سوق أخر والعكس بالعكس وذلك للاستفادة من فروقات الأسعار في تحقيق أرباح )
عند التعامل في سوق الفوركس , فان المرء يجب عليه ان يفتح احد حسابات الهامش . بكل بساطة إذا كان لديك 1000$ أمريكي استخدمته في حساب هامش يوفر رافعة مالية 1 : 100 فانك حينها تكون لديك القدرة علي الشراء بما قيمته مائة ألف دولار. وذلك لأنك بحاجة فقط إلي هامش يساوي 1% من اللوت بقيمة مائة ألف دولار أي ألف دولار أمريكي . وبالتالي فان هذا يعني انه مع حساب الهامش فان ألف دولار أمريكي سيوفر لك قوة شرائية حقيقية بين يديك بقيمة مائة ألف دولار .
وبما ان سوق العملات تتقلب بشكل مستمر , فان المرء يتعين عليه ان تكون لديه القدرة علي فهم العوامل المؤثرة علي تحركات هذا السوق . هذا الأمر يمكن الوصول إليه من خلال التحليل الفني والتحليل الأساسي .هاتين الأداتين للتجارة يتم استخدامهما في مختلف الأسواق المالية كالأسهم وصناديق الاستثمار وغيرها . التحليل الفني يشير إلي قراءة وتلخيص وتحليل البيانات التي أنتجها السوق . فيما التحليل الأساسي يشير إلي العوامل المؤثرة علي الوضع الاقتصادي والتي بدورها تؤثر علي تجارة العملات . هناك عدد أخر من العوامل الاقتصادية وغير الاقتصادية التي يمكنها ان تؤثر فجأة علي أسواق الفوركس مثل احدث الحادي عشر من سبتمبر وما شابهها . المرء بحاجة دائما إلي ان يكون لديه فطنة ودهاء وقدرة على التعامل مع الأرقام حتى يتمكن من تحقيق الأرباح في سوق الفوركس.
للاطلاع على الدروس السابقة ومتابعة الاخبار اليومية للسوق يمكنكم زيارتنا علىhttp://ar.forexmagnates.com/
يمكنك ايضا التعرف على شركات الوساطة التي تعطيك بونص مجاني لبدء التداول وتحقيق الارباح دون اي تكلفة

1 comment:

Blogger said...

eToro is the ultimate forex trading platform for beginner and advanced traders.