هل يفوز حمد بن جاسم بجائزة نوبل للسلام



ذكرت تقارير صحفية غربية أن جهات دولية وصفت بالمرموقة رشحت الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري لجائزة نوبل للسلام 2010.

اضافت التقارير أن ترشيح بن جاسم للجائزة الرفيعة جاء لجهوده، في توقيع اتفاق المصالحة في لبنان، وتوقيع الاتفاقين الإطاريين بين الحكومة السودانية وحركتي "العدل والمساواة" و "التحرير والعدالة" لإنهاء أزمة دارفور.

في غضون ذلك، أجمع عدد من الخبراء والدبلوماسيين في تصريحات لصحيفة "العرب" القطرية عن ثقتهم بإمكانية فوز بن جاسم بهذه الجائزة، وقالوا: إن فوزه بها يعد تتويجاً لجهود دولة قطر أميرها الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في إحلال السلام بالعالم.

وأكدوا أن فوز شخصية قطرية بهذه الجائزة الدولية الرفيعة سيكون وساماً على صدر كل خليجي وعربي، وتشريفاً للدبلوماسية العربية بأكلمها.

وقال الدكتور عبدالله الأشعل مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق: "إنه لا أحد على مستوى العالم ينكر الجهود القطرية الناجحة لإحلال السلم في لبنان ودارفور وغيرهما، مشيراً إلى أن تلك الجائزة والترشيح لها يعتبر تتويجاً لجهود الدولة القطرية على مدى السنوات الماضية".

وأشار إلى أن مجرد ترشيح بن جاسم لجائزة نوبل للسلام هو وسام شرف على صدر الدبلوماسية العربية جميعها، على اعتبار أن المرشح هنا وزير خارجية لدولة عربية حققت نجاحات متتالية على كافة الأصعدة خلال السنوات القليلة الماضية، حتى أصبحت حديث العالم.

أما الدكتور سامي منصور مستشار التقرير الاستراتيجي العربي فقد أكد أن ترشيح دولة قطر ووزير خارجيتها لتلك الجائزة والتوقعات بفوزه بها، تعتبر تتويجاً لجهد سنوات من العمل الدبلوماسي المتميز، أثمر عن عدة اتفاقات ناجحة لإحلال السلام في مناطق توتر مثل لبنان أو حروب مثل دارفور، وهي الشروط الواجبة للفوز بنوبل للسلام.

وقال منصور إن الدبلوماسية القطرية لفتت الأنظار في الآونة الآخيرة من خلال نجاحات متتالية على كل الأصعدة، وأن ما قامت به من إنجاز اتفاق الدوحة لتحقيق السلام في لبنان يعتبر إعجازا، نظراً لتعقيدات الملف اللبناني.

مقاطع الفيديو
حسرة أمير قطر

رومانسية امير قطر والشيخه موزه


امير قطر يقول للمذيع الصهيوني لا تفضحنا ممنوع التصوير

No comments: